الكورونا تضرب في المدينة ومشاورات "مارتونية" بتواجد القائد العام للجبهة الداخلية

الكورونا تضرب في المدينة ومشاورات "مارتونية" بتواجد القائد العام للجبهة الداخلية
على ضوء تفاقم الوضع وانتشار وباء الكورونا في المدينة والارتفاع المقلق جدا بعدد المصابين بالفيروس وارتفاع وتيرة نقل العدوى المتسارعة جدا أيضا، عقدت اليوم جلسة مهنية مطولة في بلدية الطيبة مع قيادة الجبهة الداخلية بحضور القائد العام للجبهة الداخلية "أوري چوردن"

وقائد لواء المركز "أرئيل بليتس" وقائد اللواء الفرعي في المركز "ايتمار جاملييل" والمنسق فطين بيراني وقائد شرطة كدما "رونين هچدوش" وقد أدارها رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع مصاروة منصور وبعض أفراد طاقم العمل المهني، وذلك لتقييم الوضع في المدينة وبحث جميع سبل تطبيق التعليمات الوقائية القانونية بكل حزم، هذا وقد تضطر الجبهة الداخلية على فتح "غرفة طوارئ وتحكم كورونا" في البلدية تهدف إلى ادارة هذه المواجهة المتواصلة مع الفيروس. 
هذا، وفي وقت لاحق، ستُعقد مساء اليوم جلسة بلدية موسعة طارئة لبحث سبل مواجهة الفيروس والحد من انتشاره وعلى جدول الأعمال سيكون البحث في موضوع اغلاق المدينة والتوصية بذلك للحكومة صاحبة الصلاحية والمسؤولية بالشأن المذكور. 
بلدية الطيبة ومع اقتراب عيد الأضحى المبارك تدعو جميع المواطنين التقيد بالتعليمات، والحفاظ على مسافة آمنة وعدم التجمهر ولبس الكمامة والامتناع عن المصافحة وغيرها نظرا للمعطيات والمؤشرات المقلقة جدا. 
نرجو للجميع دوام الصحة والعافية، دمتم سالمين.